حلول التعليم السعودي

طريقة حماية نفسك من واقيات الشمس:

طريقة حماية نفسك من واقيات الشمس:

تعتبر واقيات الشمس ضرورية الاستخدام لجميع الفئات العمرية وذلك للحماية من التعرض قصير وطويل المدى لأشعة الشمس الضارة، ويجب استخدام مثل هذه الواقيات مع ضرورة التقيد بنصائح السلامة عند التعرض لأشعة الشمس.

ويسبب التعرض الزائد لأشعة الشمس ألماً أو احمرارا أو حرقة للجلد، وعلى المدى الطويل -في حالة صغار السن- قد يؤدي التعرض لأشعة الشمس إلى الإصابة بسرطان الجلد. وقد يؤدي التعرض طويل المدى لأشعة الشمس في مختلف الأعمار للإصابة بسرطان الجلد أو تجاعيد جلديه أو ظهور نمش أو بقع على الجلد أو يسبب توسع في شعيرات الدم على الجلد أو تغير شكل الجلد.

ما مخاطر أشعة الشمس؟

تنتج أشعة الشمس نوعين من الأشعة: مرئية وغير مرئية. وتعرف الأشعة الغير مرئية بالأشعة فوق البنفسجية (UV) وتصنف إلى نوعين هما: أ (UVA) و ب (UVB)، وتسبب الأشعة فوق البنفسجية نوع (ب) معظم المشاكل الصحية الناتجة من التعرض لأشعة الشمس مثل اسمرار وحرقة الجلد وتضرره. وتعتبر جميع الأشعة فوق البنفسجية ضارة صحياً.

أحم نفسك من أشعة الشمس

تسهم واقيات الشمس بشكل فعال في الحماية من تضرر أو ظهور نمش على الجلد وتقلل من إمكانية الإصابة بسرطان الجلد. وظهرت العديد من واقيات الشمس ذات التأثير الواسع في الحماية من الأشعة الفوق البنفسجية (أ) و (ب).

إقرأ أيضا:أسباب الوقوع في الزنا : #

ويفضل استخدام واقيات الشمس كل ساعتين عند العمل تحت أشعة الشمس، كما يفضل أن يكون الواقي المستخدم ذو عامل حماية (sun protection factor “SPF”) على الأقل 15. وحتى في الجو الغائم فانه ينصح باستخدام واقيات الشمس.

ولا توفر واقيات الشمس الحماية الكاملة من الاشعه فوق البنفسجية، بل ينصح بتجنب التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة حتى عند استخدام مثل هذه الواقيات.

ويدل عامل الحماية من أشعة الشمس (SPF) على مدى حماية واقي الشمس للجلد، حيث كلما زاد هذا الرقم (SPF) كلما زادت حماية الجلد من أضرار الأشعة الفوق البنفسجية خصوصا الناتجة من أشعة (ب).

كيف توفر واقيات الشمس الحماية لجلدك؟

تعمل واقيات الشمس على امتصاص وعكس وتشتيت أشعة الشمس عن الجلد. وتتوفر هذه الواقيات بعدة أشكال مثل المراهم و الكريمات والهلام (الجيل) و المحاليل والبخاخات وايظا على هيئة لصقات الشمع وكل منها لها عامل حماية (SPF) محدد.

وتحمي واقيات الشمس واسعة التأثير من الأشعة فوق البنفسجية بنوعيها (أ) و (ب). وتحمي بشكل أفضل من تأثيرات الشمس الضارة مثل تضرر شكل الجلد والتهاب الجلد والطفح الجلدي.

مما تتكون واقيات الشمس؟

تتكون واقيات الشمس التي تمنع الأشعة فوق البنفسجية (ب) من بعض أو جميع المواد التالية: باديمات او (padimate O) هوموسليت (homosalate) اوكتيل ميثوكسي سيناميت (methoxycinnamate) بينزوفينون (benzophenone) اوكتيل ساليسليت (octyl salicylate) فينايل بينزيمادزول سلفونيك (phenylbenzimidazole sulfonic acid) اوكتوكريلين (octocrylene). وتضاف مادة اوكسيبينزون (oxybenzone) او افوبينزون (avobenzone) لجعل الواقي واسع التأثير ليمنع كذلك الأشعة فوق البنفسجية(أ).

إقرأ أيضا:حل السؤال أشد أنواع الظلم :

وتعتبر مادة الميكسوريل (mexoryl) مانعه للأشعة فوق البنفسجية (أ) وتتميز منتجاتها بمعامل وقاية (SPF) عالي.

ما هو الاستخدام الأمثل لواقيات الشمس؟

يفضل استخدام واقيات الشمس قبل نصف ساعة من التعرض لأشعة الشمس. ويجب استخدام واقيات الشمس كل ساعتين وبعد الاستحمام حتى عند استخدام واقيات الشمس ذات خاصية مقاومة الماء. كما يجب أن تغطي واقيات الشمس جميع أجزاء الجلد المعرضة لأشعة الشمس. ولا توضع واقيات الشمس على العين وبدلاً من ذلك ينصح باستخدام نظارات شمسية للحماية من أشعة الشمس.

نصائح للحماية من أشعة الشمس

· استخدم واقي شمس مقاوم للماء ذو عامل حماية (SPF) 15 على الأقل للحماية من الأشعة فوق البنفسجية بنوعيها (أ) و(ب).كرر استخدام الواقي كل ساعتين حتى في حالات الجو الغائم وبعد الاستحمام.

· احرص على ارتداء ملابس تغطي معظم الأجزاء المعرضة للشمس واحم عينك بارتداء نظارات شمسية.

· تجنب المكوث طويلاً تحت أشعة الشمس بالوقوف في الظل وتذكر أن شدة أشعة الشمس تبلغ ذروتها بين الساعة العاشرة صباحاً والساعة الرابعة مساءً.

· جنب أطفالك اللعب تحت أشعة الشمس واستخدم واقيات الشمس لحمايتهم واتبع معهم النصائح ذاتها.

· المناطق الساحلية القريبة من البحار اشد خطورة واحتمالية للإصابة بضربة شمس.

إقرأ أيضا:الطرق المختلفة لكتابة الوقت أدناه :

· يفضل تناول الأغذية الطبيعية للحصول على فيتامين د وتجنب التعرض للشمس لهذا الغرض.

· تجنب استخدام أسرة التسمير والتي تقوم فكرتها أساساً على التعرض لأشعة مشابهة لأشعة الشمس تحوي أشعة فوق بنفسجية قد تسبب سرطان الجلد أو بثور. وإذا رغبت في إضفاء اللون الأسمر على جلدك فاستخدم مستحضرات التسمير مع ضرورة استخدام واقيات الشمس معها.

ما يلزم معرفته عن مستحضرات تسمير الجلد؟

تستخدم مستحضرات تسمير الجلد من محاليل و بخاخات كبديله لأسرة التسمير الاصطناعي. وتحتوي هذه المنتجات على داي هيدروكسي اسيتون (dihydroxyacetone) والتي تتفاعل مع بروتين الجلد لتنتج اللون البرونزي المعروف الذي لا يزول بالغسيل. ولهذه المنتجات عامل حماية (SPF) لا يتعدى 4 وهذا ليس كافي للحماية من أشعة الشمس بل يجب استخدام واقيات لا يقل عامل حماية (SPF) لها عن 15 ويجب أن تستخدم كل ساعتين.

لا تنسى أن:

· شدة أشعة الشمس تبلغ ذروتها بين الساعة العاشرة صباحاً والساعة الرابعة مساءً.

· حتى في حالة الجو الغائم أو الجلوس بالظل فذلك لا يغني عن استخدام واقيات الشمس.

· استخدام المظلات أو الجلوس في الظل على شاطئ البحر يحمي جزئياً من أشعة الشمس ويجب عليك استخدام واقي الشمس.

· الملابس ذات الألوان الزاهية والفضفاضة والرطبة لا توفر حماية كاملة من أشعة الشمس.

· الأشعة الناتجة من أسرة التسمير الاصطناعي تسبب نفس الضرر الناتج من أشعة الشمس الطبيعية ويجب تجنب استخدامها إلا لغرض طبي.

· الحماية من الشمس ضرورية في فصل الشتاء. وتعتبر رياضات الشتاء الجبلية اشد خطورة حيث قلة طبقة الاتموسفير تسبب مرور قدر اكبر من أشعة الشمس.

السابق
الفرق بين الأرز الياباني Japonica والأرز الهندي Indica
التالي
الفرق بين ( CIDR VLSM )